اخترنا لك الصحة النفسية

اضطرابات القلق هل تُعاني منها؟

275 هل يعني لك هذا الرقم شيئًا؟ من المُحتمَلِ أَنْ يكون قيمة الراتب الخاصِّ بك، أو عدد خطوات مشيتها في يوم ما، أو سرعة أوشك عدَّاد السيارة على إِقفالها! دعني أُخبرك أَنَّ  الاحتمالات التي تمَّ طرحها ليست هي المقصودة في الرقم المطروح، رقم 275 مليون هو عدد الأَشخاص الذي تمَّ تصنيفهم أَنَّهم يعانون من اضطرابات القلق في عام 2016، حيث وصلت نسبة الإِناث اللواتي يعانين من اضطرابات القلق إِلى 62% مقارنة بالرجال 38%. تعدّ اضطرابات القلق ثاني أَكثر الأَمراض النفسية شيوعًا في العالم بعد الاكتئاب.

من هو الشخص الذي يعاني من اضطرابات القلق؟

هو الشخص الذي تتضمَّن مشاعره مستوى عاليًا من الخوف بالإِضافة إِلى الشعور الشديد في القلق والرعب، حيث تصل إِلى ذروتها خلال دقائق فقط! تسيطر هذه المشاعر على الأَحداث اليومية البسيطة، ومن الصعب التحكم بها، تبدأْ مع الفرد منذ سن صغير وتستمر معه في حال لم يتم معالجتها، والأَهم أَنَّ اضطرابات القلق تشكل عائقًا على استمرارية الأَنشطة اليومية ولا تتناسب مع الأَحداث التي تعتبر خطرًا فعليًّا.

ما هي الأنواع التي تندرج تحت اضطرابات القلق؟

  • اضطراب القلق المعمَّم: يعتبر من أَصعب أَنواع القلق حيث يصعب السيطرة عليه.
  • اضطراب الوسواس القهري: قد يتخيل البعض أَنَّ الوسواس القهري يتعلَّق فقط بالنظافة والترتيب، لكنه في الحقيقة هو لا ينطوي على هذه الأُمور فقط، بل يتضمن جزءًا كبيرًا من أَنَّ شخصًا يقوم بنفس ذات التصرفات بشكل متكرِّرٍ بسبب قلقه أَنْ لا يكون قام بها سابقًا، بطريقة خارجة عن الطبيعة.
  • اضطراب القلق الاجتماعي: يحتوي على مستوى عالي من الخوف والقلق من حدوث مواقف اجتماعية أو التعرض للإِحراج.
  • اضطراب قلق الانفصال: من المحتمل أَنْ تشعر بالقلق أَنَّك ستبتعد عن مكان اعتدت الذهاب إِليه، لكنَّ الغريب والخارجَ عن المستوى الطبيعي هو الخوف المفرط من الانفصال عن الأَماكن أَو الأَشخاص التي تربطك بهم علاقة عاطفية قوية، كالوالدين مثلًا.
  • حالات الرُّهاب المحدَّد: خوف شديد ومستمر من كائن أَو وضع معين لا يتناسب مع الوضع الفعلي. 
  • اضطراب ما بعد الصدمة: هو القلق المرهق الذي يحدث بسبب حادثة أو صدمة معينة، مثل اعتداء جنسي، وفاة شخص معين في حياتك وغيرها.
  • اضطراب الهلع:  نوبة مفاجئة من الخوف الشديد الذي يسبب ردود الأَفعال الجسمانيَّة الشَّديدة بينما هو في الحقيقة لا يوجد خطر واقعيُّ أَو سبب واضح للخوف بالإِضافة إِلى أَنه يجب أَن تكون على علم بأَنَّ من المحتمل أَنْ تكون نوبات الهلع مخيفة جدًّا، قد تعتقد أَنَّك فقدت السيطرة، أَو أَنَّك قد تصاب بسكتة قلبية أَو أَنَّك تموت.

لماذا قد يحدثُ لنا اضطرابات القلق؟

لك أَنْ تتوقع عزيزي القارئ أَنْ أَسباب اضطرابات القلق تعود إِلى أَسباب طبية، مثل مشاكل في الغدة الدرقية، وأَمراض القلب، وداء السكري، والربو، واضطرابات في الجهاز التنفسيِّ بشكل عام، ومتلازمة القولون العصبيِّ، وأَنواع معينة من الأَورام. ويجب أَنْ نعطي مساحة جيدة للأَسباب الوراثية أَيضًا! ولا يمكن إِهمال أَنَّ نقطة التراكم الضغط العصبي لها دور كبير مماثل لتعاطي المخدرات والكحول.

السؤال الأَهم كيف لنا أَنْ نحميَ أَنفسنا من اضطرابات القلق؟

لا تكن صديقًا للفراغ! لا تترك للفراغ مساحة في حياتك، داوم على نشاطك الفكري الإِيجابي و نشاطك الجسدي.

.لهذا اليوم نرشح لك كتاب “دع القلق وابدأِ الحياة” خصيصًا لك على تطبيق وجيز

هل حمّلت تطبيق وجيز من قبل؟ حمّله الآن بشكل مجاني ثم اشترك وتمتع بخصم 25% على الاشتراكات السنوية بالاعتماد على كود خصم BLOG25 ولا تنسى بأنه يمكنك التمتع بالاستخدام المجاني الذي يُتيح لك الاستماع المجاني لكتاب واحد يوميًا.


مقالات ذات صلة


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى