علم النفس

الوصفة السحرية لإتقان مهارات الذكاء العاطفي

هل أنت من الأشخاص القادرين على التعبير عن مشاعرهم باستمرار؟ قد يبدو الأمر بذلك السهولة، إلا أنه في الحقيقة ليس كذلك، من المحتمل أن تخبرني أنك تستطيع تحديد حقيقة مشاعرك في لحظات النجاح، والانطفاء، أو عند خسارة شخص عزيز عليك، أو في أجمل أيام حياتك. لكن هل تعتقد أنه من السهل عليك التعبير عنها؟

مهارات الذكاء العاطفي ستُمكنّك من مسك أول الخيط لمعرفة مشاعرك، فهل أنت مستعد للانطلاق؟

مهارات الذكاء العاطفي 

في اللحظة التي تستطيع فيها أن تمتلك 3 مهارات أساسية تتعلق بالمشاعر: الوعي، والقدرة على إدارة العواطف، ومهارة توظيف المشاعر، حينها أستطيع أن أُأكّد لك أنك تمتلك حصة كبيرة من مهارات الذكاء العاطفي، حيث ستصبح أكثر قدرة على إدارة مشاعرك وتحديدها والسيطرة عليها، بالإضافة إلى توظيفها في المواقف المناسبة.

كيف تُطبّق مهارات الذكاء العاطفي؟

كما أشرنا سابقًا إلى أهمية اكتساب الشخص مهارات الذكاء العاطفي، إلا أننا بحاجة لمعرفة آلية تطبيقها عن طريق معادلة الذكاء العاطفي:

  • الوعي العاطفي: قدرة الشخص على استيعاب وفهم المشاعر التي يمر بها.
  • إدارة المشاعر: نمرّ في وقتنا الحالي بكثير من المواقف والضغوطات، التي تحتاج منك إحكام السيطرة وإدارة بركان المشاعر داخلك. 
  • توظيف المشاعر: تتمثّل بتوظيفها في الأمور الحياتية كحل المشكلات واتخاذ القرارات والتفكير بوضوح.

علامات الذكاء العاطفي 

التحفيز والتعاطف مع الآخرين من السمات المميزة للذكاء العاطفي، هل تعتقد أنك تتملكها؟

بالإضافة إلى المهارات الاجتماعية فهي من أهم علامات الذكاء العاطفي، ومن علامات الذكاء العاطفي الأخرى: 

  • نشر السعادة والحرص على إبقاء الطاقة الإيجابية في المكان.
  • تقدير الآخرين، وأفعالهم.
  • استيعاب مشاعر الأشخاص الآخرين.
  • التروي وعدم الاستعجال في اتخاذ القرارات وإلقاء الأحكام.
  • التنظيم والوعي.
  • عدم الاكتفاء من تطوير الذات.
  • القدرة على إدارة المشاعر السلبية.

ماذا سيعكس اتقان هذه المهارات على حياتك؟

الصحة: من الأمور التي يسعى الفرد لكسبها بشكل مستمر، سواء كانت الصحة النفسية أو الجسدية، والذكاء العاطفي له القدرة على أن يمنحك الخاصيتين:

  • الصحة النفسية: الشعور بسلام داخلي وتقوية في الشخصية.
  • الصحة الجسدية: التي تتحقق عن طريق حماية نفسك من الضغوطات وارتفاع ضغط الدم والمشاكل القلبية.

إذاً، لابد بعد تعرّفك على مهارات الذكاء العاطفي، أن تشعر بالفضول والحماس للتعمق في تفاصيله والعمل جاهداً لكسبه كعادة يومية سحريّة تحلّ أغلب مشاكلك.

 

ومن هنا عزيزي القارئ أنصحك في الاستماع إلى كتاب “الذكاء العاطفي” على تطبيق وجيز،

 واحصل على خصم حصري لك 25% عند اشتراكك في الاشتراك السنوي عن طريق كود BLOG25،  اشترك الآن، رابط تحميل التطبيق . 


مقالات ذات صلة


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى