العقل والجسد

هل تعتقد أنك تأكل جيدًا؟ هل ترغب بتواجد الناس من حولك أثناء طعامك؟ أو أنك تفضل البقاء وحيدًا ليتسنى لك التخلص من وجبتك ومحتويات صحنك دون أن يدري أحدهم؟، لكن ليس عليك النظر كثيرًا إلى ملعقتك، ولا تقليل كمية الأرز بها، أو حتى قطعة اللحمة تلك التي حاولت تفتيتها إلى أجزاء صغيرة، طعمها لا يبدو لذيذًا لك، قد يُخيّل لك أنها تصرفات طبيعية، لكن في الحقيقة هذا هو الحال المعتاد لمرضى فقدان الشهية العصبي.

سارع في تحضير وجبة جانبية خفيفة لأننا سننطلق سويًّا لنتعرف على أحد أهم الأمراض العصبية التي تهاجم البشرية.

لا أرغب بالطعام الآن ولا بعد ساعة، ولا بعد حين

يعدّ مرض فقدان الشهية العصبي أحد أهم الأمراض العصبية، وهو اضطراب يساهم في فقدان وزن الجسم بطريقة غير طبيعية، إِذْ يشعر مرضى فقدان الشهية العصبي بالخوف المستمر من اكتساب بعض الغرامات الإضافية، إِذْ يُعطون اهتمامًا زائدًا لمظهرهم الخارجي، بالإضافة إلى بذلهم الكثير من الجهد الذي يعاكس نمط الحياة الصحي.

تعامل قاسٍ مع الذات وتقيُّؤ بعد الطعام مباشرة

تؤخذ المُليِّنات عادة عند الشعور بالإمساك نتيجة أكلة معينة، ولكن ليس كوسيلة لعقاب الذات،

ولكن مرضى فقدان الشهية العصبي يتعاطون المُليّنات ومُدرّات البول أو بعض الحقن الشرجية لخسارة الكثير من الوزن، وبعضهم يفضل الإفراط في ممارسة التمارين الرياضية.

 الأعراض لمرض فقدان الشهية العصبي

تتنوّع الأعراض المُصاحبة لِمرضى فقدان الشهية العصبي، إلى البدنية والسلوكية، وهي:

  • الأرق فهو صديق الأمراض العصبية.
  • أصابع تميل إلى اللون الأزرق.
  • نُحُول واضح يؤدي إلى بروز في عظام الجسم كافة.
  • الدوار والدوخة.
  • تساقط الشعر المستمر بسبب قلة تغذية الجسم.
  • أوجاع في المعدة وإمساك مستمر.
  • تغير في لون الجلد مع جفافه.
  • تغير في نبضات القلب.
  • تورم في منطقة القدمين.
  • عدم تحمّل الطقس البارد
  • دورة شهرية غير منتظمة لدى السيدات.
  • أسنان غير صحية.

العديد من مرضى فقدان الشهية العصبي يلجؤون إلى الكذب حول كمية أكلهم، بالإضافة إلى رغبتهم في تحضير الأطعمة الشهية للآخرين مع عدم اشتهائها لأنفسهم، وقدرتهم العجيبة على اختراع مختلف الأعذار بهدف عدم تناول الطعام، بالإضافة إلى أن المرآة صديقة مرضى فقدان الشهية العصبي الصدوقة، إِذْ يقفون أمامها لساعات طويلة، حرصًا على عدم زيادة وزنهم.

لماذا يتصرف المصاب على هذا النحو؟

البيئة المحيطة والعامل النفسي من أهم الأسباب التي تدفع بعض الأشخاص للإصابة بمثل هذه الأمراض الخطيرة.

ماذا بعد فقدان الشهية العصبي؟

مضاعفات كثيرة تلزم هذا الاضطراب:

  • فشل في أنظمة القلب.
  • ضعف العظام وسهولة انكسارها.
  • مشاكل صحية في الكلى والجهاز الهضمي.
  • انخفاض نسبة المعادن في الجسم وأهمها البوتاسيوم والصوديوم.
  • الإصابة ببعض الأمراض النفسية مثل: الوسواس القهري، والاكتئاب، والقلق، بالإضافة إلى احتمالية عالية لإدمان الكحول.

يمكنك التعرف على بعض الأمراض العصبية التي تهاجم الإنسان خلال فترة حياته مثل: الشلل الدماغي، وداء باركنسون، وشلل الوجه النصفي، وغيرها من الأمراض.

العلاج

وبالرغم أن هذا المرض هو أحد الأمراض العصبية، إلا أن خطة العلاج والشفاء تتم عن طريق الأطباء النفسيين، إِذْ يتطلب إجراء عدد من الفحوصات التي يحتاجها الطبيب للتشخيص وتحديد مدة العلاج المرجوة.

ومن هنا أنصحك عزيزي القارئ بالاستماع إلى كتاب “الإصلاح الغذائي” على تطبيق وجيز لملخصات الكتب الصوتية، لتُثري معلوماتك الصحية حول كميات الأكل الواجب عليك تناولها يوميًّا.

 

هل حمّلت تطبيق وجيز من قبل؟ حمّله الآن بشكل مجاني ثم اشترك وتمتع بخصم 25% على الاشتراكات السنوية بالاعتماد على كود خصم BLOG25 ولا تنسى بأنه يمكنك التمتع بالاستخدام المجاني الذي يُتيح لك الاستماع المجاني لكتاب واحد يوميًا.

14990cookie-checkفقدان الشهية العصبي | الأسباب والعلاج

اترك تعليقاً

لن يتم نشر أو إظهار الإيميل الخاص بك.

إرسال التعليق