كتبملخصات وجيزوجيزكتاب الذكاء العاطفي "عندما يكون التغابي ذكاء"

قبل أن تُقدِم على كسر تلك المزهرية وأنت تشتعل غضبًا، قد تعتقد أنك ستهدأ بعدها؟، لا أعتقد ذلك، لهذا ستبدأ في تكسير القطع الأكبر، كالطاولة الخشبية مثلًا، ولكن أنتبه من كتاب الذكاء العاطفي، هو على حافة الطاولة!
أو حتى بعضًا من أطقم الكريستال الجديدة، دعني أخبرك أنه يوجد في الغرفة الثانية أسطح زجاجية أكثر، أعتقد أنني أسمع صوت الهاتف يرن، هل ستجيب عليه أم أنك لا تستطيع التكلم وأنت في هذه الحالة؟ 

في الآونة الأخيرة، أعتقد أنني بدأت أفقد السيطرة على غضبي، لكن التنفيس عنه أفضل من كتمانه، هل لي أن أبحث عن سبل أخرى للسيطرة على نفسي؟، من فترة وجيزة سمعت عن مصطلح مختلف عن مسامعي، “الذكاء العاطفي” هل سمعت عنه سابقًا؟

سنتعرف إليه اليوم من خلال مدونة تطبيق وجيز، لعلّني أقف عن فورة الغضب التي أشعر بها الآن.

كتاب الذكاء العاطفي

يطرح كتاب الذكاء العاطفي الاختلاف بين الذكاء المنطقي والعاطفي، وينم الذكاء المنطقي عن القدرة في حل المشكلات والإرادة في اتخاذ القرارات، ويشكل دوره أهمية كبيرة في حياتنا.

لكن العاطفي هو لبُّ عيشنا أساسه، حيث يشير كتاب الذكاء العاطفي الذي قام بتأليفه دانيال جولمان إلى أن معظم القرارات التي نتخذها تعتمد بشكل كبير على حالتنا النفسية، من مزاج وميول ورغبات، بالإضافة إلى التعرف على الشعور الذي ينتابني في هذه اللحظة.

إذًا ما هو الذكاء العاطفي؟

هو الذكاء الذي يمكن الشخص من التعرف على شعوره في هذه اللحظة وردود أفعاله ويروض أفكاره في الاتجاه الصحيح وأن يستجيب لها، ويؤكد كتاب الذكاء العاطفي إلى أن عنصر النجاح في الحياة العملية يعتمد بشكل كبير على إتقان الجانب العاطفي، لذلك نشاهد العديد من الشخصيات الناجحة لا تعتمد بشكل كامل على ذكائها المنطقي.

كيف تعمل على تشكيل الذكاء العاطفي بداخلك؟

قدم لنا كتاب الذكاء العاطفي العديد من النقاط التي تساعدنا على تفعيل هذا الجانب، ألا وهي:

  • تعرف على ذاتك، إذ لا يمكن أن تقدم على هذا النوع من الذكاء دون أن تكون واعيًا في نفسك بشكلٍ كافٍ، وهذا عن طريق مواجهة المشاعر وتسميتها، حتى تتمكن من السيطرة عليها والتحكم فيها، واختيار الأوقات المناسبة للإفصاح عنها.
  • تحكّم في زخم العواطف داخلك، فهذه من القواعد العظيمة التي يخبرنا بها كتاب الذكاء العاطفي، على أن أساس التحكم في الانفعالات هو مقاومة الاندفاعات.
  • قد تعتقد أن أنسب وسيلة للتخلص من الغضب هو التنفيس عنه، لكن الواقع الذي أشار له الكتاب، هو على عكس ذلك، بل يجب أن تبادر في تهدئة نفسك، وأخذ نفس عميق.
  • سيطر على قلقك، إن أنسب طريقة لتُخفّف القلق هي أن تتجاهل مسبباته.
  • تخلص من حمل الأمراض النفسية وأولها الاكتئاب، ولا داعي بأن تستمر في تحميل نفسك صفات ومخاوف أنت في غنى عنها، مثل: “أمتلك وزنًا زائدًا، لا أعتقد أن أحدًا ما سيحبني هكذا، أعتقد بأنني لست جميلة”، وغيرها من الجمل السلبية، وأشغل تفكيرك بمختلف الأفكار الإيجابية أو الأفعال الترفيهية.
  • غيّر من تفكيرك، إذ إن تحولك لمثال إيجابي وقدرتك على تحفيز ذاتك هو من المتطلبات التي تساهم في ازدهارك، والمرونة أيضًا هي من النقاط التي أشار لها كتاب الذكاء العاطفي.
  • فتّت المهارات الصعبة إلى أجزاء بسيطة حتى تتمكن من تحليلها ومعرفة أصولها.
  • لا تجعل نفسك شماعة لمواقف فاشلة تتعرض إليها.
  • لا تتسرع في إصدار أحكامك، وتروَّ لمعرفة نوايا وشخصية من حولك.

 

يشير كتاب الذكاء العاطفي إلى أن المشاعر هي عبارة عن عدوى منتشرة، ومن الأمثلة على ذلك أنه عند ابتسامتك في وجه شخصٍ آخر، فإنه سيُبادلك ذات الفعل، وكذلك الطاقة السلبية من المحتمل أن تؤثر بالآخرين بشكلٍ كبير عندما تقوم في بثها.

مرحلة الغليان 

تلك المرحلة التي تصل فيها التراكمات إلى أعلى مراتبها، وهذا نتيجة أهمال الشخص وتركه الأمور التي كانت تزعجه وتقلقه، بالتالي سيصبح جبل من المشاعر المكبوتة، أعتقد أنه لا يحد منا يُحبّذ أن يقبع في هذه المرحلة، فما هي خطوتك التالية؟ أخبرنا في التعليقات أدناه.

 

وأنصحك بالاستماع إلى ملخص كتاب “الذكاء العاطفي” المتاح على تطبيق وجيز، قبل أن تقدم على شراء الكتاب كامل!

هل حمّلت تطبيق وجيز من قبل؟ حمّله الآن بشكل مجاني ثم اشترك وتمتع بخصم 25% على الاشتراكات السنوية بالاعتماد على كود خصم BLOG25 ولا تنسى بأنه يمكنك التمتع بالاستخدام المجاني الذي يُتيح لك الاستماع المجاني لكتاب واحد يوميًا.

17280cookie-checkكتاب الذكاء العاطفي “عندما يكون التغابي ذكاء”

اترك تعليقاً

لن يتم نشر أو إظهار الإيميل الخاص بك.

إرسال التعليق