ملخصات وجيزوجيزكتاب لا تكن لطيفاً أكثر من اللازم ، هل أصبح اللطف جريمة؟!

تقترب الساعة إلى العاشرة ليلًا، وأنت منهمك من التعب، يوم طويل، وعمل شاق، وكل ما تراه أمامك الآن هو سريرك، وغطاؤك، وأحلامك.

إلى أنه وفجأةً يرن هاتفك الجوال وأحد زملاء العمل على الهاتف، تفزع أنت من مكانك، تعتقد أن مشكلة ما قد حلت في العمل، إلى أن يخبرك في حاجته لإسداء خدمة بسيطة وثانوية له، وفي تلك اللحظة تشعر بالخجل والإحباط، لكن إجابتك المتوقعة هي، “بالتأكيد لا تتردد بأن تطلبها مني، سأقوم بتنفيذها في الحال”.

يطير النوم من عينك ويتملكك ذلك الغضب نتيجة الجهد الذي بذل منك اليوم، لكن ما باليد حيلة،

لكن من قرر عنك أنه لا يمكنك تغيير إجابتك؟ وقول ما يجول في خاطرك بأسلوب جميل؟ 

سنتعرف اليوم عزيزي القارئ على أحد أهم القواعد الحياتية وهي أن تتعلم قول “لا”، من خلال كتاب لا تكن لطيفاً أكثر من اللازم، لهذا اليوم من خلال مدونة تطبيق وجيز.

ملخص كتاب لا تكن لطيفاً أكثر من اللازم

عمل الكاتب ديوك روبنسون على تأليف كتاب يتناول أهم القواعد الحياتية وهو كتاب لا تكن لطيفًا أكثر من اللازم، الذي يسلط الضوء على الشخصية المتاحة دائمًا للغير، من هي الشخصية المتاحة دائمًا؟ هو الشخص الذي تستطيع أن تطلب منه ما يحلو لك في أي وقت وفي أي مكان ما ترغب به، وأنت على علم تام أنه سينفذ لك مرادك، وقد يعتقد ذلك الشخص النبيل أن هذه العادة ستُكوّن له علاقات اجتماعية ضخمة، وأنها ستجعل منه شخص محبوبًا أكثر، لكن في الحقيقة الأمر ليس كذلك.

أمور تعتقد بأنها نجاتك لكنها في الحقيقة أحد سبل هلاكك

يوجد بعض النقاط التي قام ملخص كتاب لا تكن لطيفًا أكثر من اللازم بالتطرق إليها وهي:

  • تقديمك لِمساعدات وإنجازات تفوق قدراتك سيساهم في إضعافك والتقليل من قدراتك، تعلم أن تقول “لا” للأمور التي تعتقد أنها ستحبط من همتك.
  • خوفك من الرفض أو عدم تعبيرك عن مبتغاك سيساهم في إضعاف موقفك، ولن يجعل من أمامك يفهمك بطريقة صريحة، وهذا باب من أبواب اللطف.
  • كبتك للغضب بطريقة سلبية، نتيجة إساءة أحدهم لك أو قيامه باستغلالك لن يجعل منك شخصًا ودودًا، بل سيضعف من شخصيتك.
  • الكذب الأبيض، وهو أحد أوجه الكذب التي يستخدمها الفرد عند عدم قدرته على قول “لا” هو أيضًا من الأمور الشائعة، فمثلًا قد تضطر لاختراع عذر مزيف على أن تذهب إلى رحلة عائلية تتعلق بصيد السمك.
  • محاولتك لإنقاذ الآخرين رغم مشاهدتك إليهم وهم يتخذون قرارات خاطئة هو بحد ذاته خطأ، حاول أن تشرح لهم الموضوع كامل بإيجابياته وسلبياته، ومن ثم اتخذ القرار السليم.

مبادرتك على أن تكون ذلك الجزء اللطيف من يوم أحدهم هو بالتأكيد ليس بتلك الجريمة، إلا أنه من الواجب عليك التحلي بنباهة أكثر ووعي أعلى، حتى لا تكُن الطرف الأضعف في قصة أحدهم.

ومن هنا أنصحك عزيزي القارئ بالاستماع إلى كتاب ” لا تكن لطيفاً أكثر من اللازم” المتاح على تطبيق وجيز لملخصات الكتب المسموعة.

 

هل حمّلت تطبيق وجيز من قبل؟ حمّله الآن بشكل مجاني ثم اشترك وتمتع بخصم 25% على الاشتراكات السنوية بالاعتماد على كود خصم BLOG25 ولا تنسى بأنه يمكنك التمتع بالاستخدام المجاني الذي يُتيح لك الاستماع المجاني لكتاب واحد يوميًا.

17110cookie-checkكتاب لا تكن لطيفاً أكثر من اللازم ، هل أصبح اللطف جريمة؟!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر أو إظهار الإيميل الخاص بك.

إرسال التعليق