منوعات

كم مرة ترغب بالطهي أسبوعيًّا؟ العديد منا لا يرغب إلا بتناول أطعمة مطبوخة يوميًّا وطازجة،  ولو رغبنا في إلقاء نظرة على خزانة التوابل الخاصة بك سنجد بهار الكاري، وورق الغار، وكبش القرنفل، والعديد من الأنواع التي لطالما تحتفظ فيها النساء كأسرار خاصة بهن.

تستغرق عملية الطبخ من 30 دقيقة إلى ساعة تقريبًا، وقد تستغرق أكثر من ذلك، لكن ماذا لو أخبرتك أنه يوجد شخص آخر، سيأخذ هذه المهمة من على عاتقك وغيرها من المهام دون أدنى توجيهات ومتابعات منك.

قد تعتقد أنني أقصد هنا مساعد/ة منزلية بشرية، لكن في الحقيقة انقلبت الأمور وتحولت عن السابق، وأصبح الذكاء الاصطناعي والروبوتات هم المساعدين الجدد، هل ترغب في استقبالهم؟

الذكاء الاصطناعي ثورة فكرية تحاكي الخيال

ظهرت أحد أهم التطورات الإلكترونية والفكرية بشكل رسمي على العالم في عام 2018، الذي عرف بالذكاء الاصطناعي AI، وهو ببساطة قدرة ومهارة الآلات وأجهزة الكمبيوتر على قيامها بمهمات معينة، إِذْ تشبه إلى حد كبير البشر، التي تمتلك ملكة التفكير والقدرة على التعلم والحث على التنفيذ، بمعنى آخر الوظائف التي تتطلب مهارات ذهنية.

يعدّ محاكاة للعقل البشري للتوصل إلى استنتاجات معينة، إِذْ تحاول مجالات الذكاء الاصطناعي التصرف على نحو يشبه ردود الفعل البشرية من ناحية تحليل الأمور واستقبالها، وسنتعرّف سويًّا إلى أماكن تطبيق الذكاء الاصطناعي.

أين يُستخدم؟

كيف يمكن للآلة أن تكون في نفس مستوى ذكاء الإنسان؟ يتم ذلك خلال نهجين:

  • النهج البشري: أنظمة تفكر مثل البشر وتتصرف مثلهم.
  • النهج المثالي: وهي أنظمة تفكر بعقلانية وتعمل بعقلانية أكثر.

تتنوّع استخدامات ومجالات الذكاء الاصطناعي إلى:

تطبيقات ذكية على الهاتف النقال مثل: Apple’s Siri و Amazon’s Alexa و IBM Watson والمركبات المستقلة، إِذْ يقوم الإنسان البشري باقتراح الأسئلة التي تدور في مخيلته ويعطيه الذكاء الاصطناعي الإجابات اللازمة.

  • الروبوت، وهو الهيكل الآلي، ويعدّ من أشهر مجالات الذكاء الاصطناعي، الذي يقوم بتنفيذ العديد من المهمات البشرية، مثل: التنظيف، والطبخ، والأعمال الخاصة بالشركات.
  • الألعاب الإلكترونية، وهنا نقصد الألعاب المتاحة على الهواتف النقالة وأجهزة الحاسوب، إِذْ أصبح الفرد منا قادرًا على اللعب مع شخصية وهمية داخل اللعبة.
  • تتّجه مجالات الذكاء الاصطناعي إلى مساعدة الأطباء في تشخيص الأمراض وتحديد العلاج المناسب لها.
  • مراقبة التقلبات المناخية ليكون العنصر البشري على علم تام بأفضل الأوقات السنوية للزراعة وتحسين جودة المحاصيل.

إلى أين توصلت مجالات الذكاء الاصطناعي؟

تتفرع مجالات الذكاء الاصطناعي إلى أن تصل إلى المستشفيات والعيادات، والتي تقوم أيضًا في خدمة العملاء وحل مشاكلهم، وذلك من خلال الرد الآلي، ومن الأمور التي ساهمت أكثر في تطوير مجالات الذكاء الاصطناعي، هي قدرة بعض البرامج الذكية من التحدث مع مستخدميها بشكل آلي، مثال على ذلك تطبيق فيسبوك ماسنجر، إِذْ بإمكانك إرسال أي شيء يدور في ذهنك وسيقوم بالرد عليك.

ومن أشهر ما توصلت إليه مايكروسوفت مؤخرًا هو برامج للذكاء الاصطناعي تساهم في حماية عالمنا عن طريق علم البيانات، إِذْ أقدمت مايكروسوفت على شراكة عظيمة بينها وبين ناشونال جيوغرافيك للمضي قدمًا في الأبحاث المتعلقة بالبيئة والزراعة.

لا يمكننا تجاهل أهمية ودور الذكاء الاصطناعي في مسار حياتنا الحالية، لكن هل يعقل أن تطاردنا المخاوف في التخلي عن العنصر البشري، والاعتماد بشكل كلي على الذكاء الاصطناعي؟ وكيف ترغب في الاستفادة منه؟ ننتظر إجابتك في التعليقات أدناه.

هل تشعر بالشغف حول قراءة كل ما هو جديد في عالم التكنولوجيا؟ لا تتردد في تصفح قسم علوم وتكنولوجيا المتاح في مدونة تطبيق وجيز.

ننصحك هذا اليوم بالاستماع إلى كتاب “التفكير العميق” على تطبيق وجيز.

هل حمّلت تطبيق وجيز من قبل؟ حمّله الآن بشكل مجاني ثم اشترك وتمتع بخصم 25% على الاشتراكات السنوية بالاعتماد على كود خصم BLOG25 ولا تنسى بأنه يمكنك التمتع بالاستخدام المجاني الذي يُتيح لك الاستماع المجاني لكتاب واحد يوميًا.

34870cookie-checkمجالات الذكاء الاصطناعي | هل يعقل أن تُغنيك عن الذهاب إلى العمل يوميًّا؟

اترك تعليقاً

لن يتم نشر أو إظهار الإيميل الخاص بك.

إرسال التعليق