منوعاتعطارد

في محيط لا نهائي وظلام حالك، وبِجاذبية معدومة، تكُون أنت في رداء الفضاء مُقيَّدً لابسًا خوذة تحصر رؤيتك، تحاول جاهدًا اكتشاف الكواكب من حولك، ولكنَّك في ذات الوقت مُقيَّد بحبلٍ يصلك مع مركبتك الفضائية.

وهذا يعني أن المسافة التي ستتمكن من قطعها محدودة وليست كبيرة، حتى تلتفت حولك وتجد أنك على القرب من أحد الكواكب الصخرية الموجودة في المجموعة الشمسية، والتي تعدّ أصغرها، تحاول التحليق باتجاهه ولكن الحبل يشدّك مُقيِّدًا حركتك.

لهذا عزيزي القارئ، دعني أخبرك عنه اليوم من خلال سرد معلومات عن كوكب عطارد، فَلنبدأ. 

معلومات عن كوكب عطارد

يعدُّ كوكب عطارد من أقرب الكواكب على الشمس، وتقدر جاذبيّته بقيمة 0.378، ويُقدّر اليوم الواحد على كوكب عطارد بـ 176 يومًا من على كوكب الأرض، يدور عطارد بسرعة كبيرة حول الشمس، ويبلغ قطر هذا الكوكب 4879 كيلو متر، ويعدُّ من الكواكب غير المرئية للعين المجردة في أوقات السنة.

ومن ضمن القراءات التي طرحت حول معلومات كوكب عطارد أنه يتقلص من ناحية الحجم بسبب تبخر الغازات منه، ويبلغ محيطه عند خط الاستواء 15,329 كم، ويتشابه سطح هذا الكوكب إلى حدٍّ كبير مع القمر من ناحية الحُفر التي تظهر على سطحه، ورغم أنه أقرب الكواكب إلى الشمس، إلا أنه ليس من أكثر الكواكب سخونة، بالإضافة إلى أنه لا يملك غلافًا جويًّا سميكًا حتى يحميه من التدخلات الخارجية مثل النيازك.

مما يتكوَّن كوكب عطارد؟
لِنتعرَّف أكثر على كوكب عطارد:

  • يتشكّل كوكب عطارد بنسبة لا تقل عن الـ 75% من عنصر الحديد، بالإضافة إلى بعض الغازات الخفيفة التي تبخرت بسبب حرارة الشمس.
  • يتشكّل كوكب عطارد من نواة داخلية حديدية مغطاة بقشرة من الصخور البركانية.
  • يحتوي كوكب عطارد على حوض مشهور جدًّا، وهو حوض كالوريس، المحاط بمجموعة من السلاسل.
  • لا يضم الكوكب غلافًا جويًّا سميكًا كما تطرقنا سابقًا.
  • مغطًّى بشكل كبير بالغبار والصخور.
  • يحمل الكوكب اللون الرمادي الغامق.
  • تصل درجة الحرارة فيه إلى 472 درجة سيليسيوس.
  • ليس له أي أقمار خاصة به.
  • يزيد وزن جسم الإنسان على كوكب عطارد بنسبة 38% عن كوكب الأرض.

وأخيرًا، لا يعدُّ كوكبًا مؤهلًا للسكن والمعيشة. 

 

ومن هنا عزيزي القارئ، أي من الكواكب تفضل المكوث عليها؟ المريخ أم الزهرة، أم الأرض؟
أخبرنا في التعليقات أدناه ولا تنسَ الاستماع إلى كتاب “الكون” المتاح على تطبيق وجيز حتى تثري معلوماتك الفضائية بشكلٍ أكبر.

هل حمّلت تطبيق وجيز من قبل؟ حمّله الآن بشكل مجاني ثم اشترك وتمتع بخصم 25% على الاشتراكات السنوية بالاعتماد على كود خصم BLOG25 ولا تنسى بأنه يمكنك التمتع بالاستخدام المجاني الذي يُتيح لك الاستماع المجاني لكتاب واحد يوميًا.

24320cookie-checkمعلومات عن كوكب عطارد | الكوكب الذي يتقلص باستمرار

اترك تعليقاً

لن يتم نشر أو إظهار الإيميل الخاص بك.

إرسال التعليق