ملخصات وجيز

هل تعتقد أن امتلاكك لأحد القوى الخارقة المتواجدة في عالمنا، سيُعطيك شعورًا بالرضا؟، كامتلاك قوة الاختفاء مثلًا، فَأي من اللحظات تمنيت لو أنك تمتلكها؟ أو مثلًا القدرة على قراءة أفكار الآخرين، إِذْ ستصبح على دراية تامة فيما يفكر فيه شخصك المفضل الآن، هل تعتقد أن هذا كافٍ ليُشعرك بالرضا؟ هل هذا ما تحتاجه فعلًا؟

سيقوم ملخص كتاب لا تحزن بالإجابة على هذا السؤال من خلال مدونة تطبيق وجيز، هل أنت جاهز؟

ملخص كتاب لا تحزن

قام الكاتب عائض بن عبد الله القرني بتأليف هذا الكتاب، وركز فيه على عدد من الخصائص والعوامل التي تساعد على شعور الإنسان بالرضا وتُخلّصه من شعور السخط وسوء الحظ.

ومن أهمها:

  • أن على الشخص حمد الله على عطاياه يوميًا، والنظر إلى نصف الكاسة المليء.
  • اطّلع على مصائب من حولك حتى يهون عليك أمرك وتتّعظ.
  • شعور المقارنة سيولد الكثير من الكراهية والحقد، حاول الابتعاد عنه قدر المستطاع.
  • يُشير ملخص كتاب لا تحزن على أن تذكرك وانغماسك في التفكير بِمصائبك لن يُخفّف عنك الحمل بل على عكس ذلك، إذ سيُثبت قدميك أكثر في ذات المشكلة وستُهوّل الأمر عليك.
  • الحقد هي مشاعر إنسانية من المحتمل أن تشعر بها في إحدى فترات حياتك، لكنها ضمن دائرة الكراهية، وستواجه في حياتك تلك المشاعر، سواءً في داخلك، أو مع الآخرين، في حال كانت تسكنك تلك المشاعر فمن المفترض أن تتخلص منها بشتى الطرق، أما إذا كانت منبثقة من الآخرين فعليك تجاهلها.
  • أكد ملخص كتاب لا تحزن أن العطاء والإحسان هم من أسرار السعادة، إذ يجد الكثير منا سعادته في تقديم البر والسخاء، وتذكّر دائمًا أن الأمر مسترد، على قدر ما تعطي على قدر ما تأخذ.
  • أهم أعداء الإنسان هو الفراغ، سيأكلك من الداخل ويزيد من توترك وإحباطك، بالإضافة إلى أنه يساهم في تراكم الأفكار السلبية لديك، حاول أن لا تدع له مكانًا في حياتك.
  • الخسارة بحد ذاتها غير مستساغة ولا يسهل قبولها، يذكرك ملخص كتاب لا تحزن أنك تمتلك حلين اثنين لمواجهتها، إما أن تحول خسارتك إلى مكاسب، أو أن تبقيها على ما هي عليه وتتكبّد عناءها.
  • المزاجية والتقلب هما من العوامل التي تطرق إليها ملخص كتاب لا تحزن، وأشار إلى أنها من الأساليب التي تساهم في خسارتك، وصبّ تركيزك في مشاكلك على الدوام الذي سيزيد من إحباطك، حاول فقط أن تغلق عينيك عن تلك السلبيات.
  • كف عن إقحام نفسك في معارك خاسرة، ولا تعتقد أنه عند قيامك في هذا الشيء ستُسجّل سطورًا من النجاح والربح، على عكس ذلك سينتهي الأمر بك بشكلٍ سيء.

 

الحزن، هو من المشاعر الطبيعية والمتوقع أن تشعر بها، ومن الطبيعي أن تمر في فترات سيئة ومحبطة في حياتك، لكن الخارق للعادة هو بقاؤك في تلك المرحلة من حياتك، وسجن نفسك في دوامة الذكريات، وانعدام رغبتك في الخروج منها، وأنت تعلم جيدًا أن ذلك لن يعيد شيئًا من الماضي.

لكن أخبرني عزيزي القارئ، ما هي الأسباب التي تؤدي إلى حزنك؟

يمكنك قراءة العديد من المقالات التي تتعلق بالضغط النفسي والحزن أيضاً المتاحين على مدونة تطبيق وجيز، ومن هنا أنصحك في مقال حان وقت التوقف عن البكاء الموجودة على مدونة تطبيق وجيز.

ومن هنا أنصحك بالاستماع إلى ملخص كتاب لا تحزن المتاح على تطبيق وجيز، إِذْ يمكنك الاستماع قبل أن تقوم بشراء الكتاب كاملًا.

 

هل حمّلت تطبيق وجيز من قبل؟ حمّله الآن بشكل مجاني ثم اشترك وتمتع بخصم 25% على الاشتراكات السنوية بالاعتماد على كود خصم BLOG25 ولا تنسى بأنه يمكنك التمتع بالاستخدام المجاني الذي يُتيح لك الاستماع المجاني لكتاب واحد يوميًا.

35120cookie-checkملخص كتاب لا تحزن | تخلّص من ذلك الشعور الثقيل

اترك تعليقاً

لن يتم نشر أو إظهار الإيميل الخاص بك.

إرسال التعليق