كتاب لغات الحب الخمس ما هي طريقتك في التعبير عن الحب؟

إلى أي حد أنت مؤمن في حتمية نجاح هذا الزواج؟ يستوقفك هذا النوع من الأسئلة وأنت في مشهد الزفة من حولك والورد يتطاير أمامك، والزغاريد ترن في أذنيك، ما هذه الخطوة التي وضعت نفسي بها؟، أين الباب المؤدي للمخرج؟

تشعر للحظة وكأن الخوف يتملكك، ولكن في ذات اللحظة ترغب في بدء تلك المغامرة، إذًا، ما رأيك أن نخوضها سويًّا من خلال كتاب لغات الحب الخمس ونتعرف إليه عن طريق مدونة تطبيق وجيز؟

هيَّا بنا.

كتاب لغات الحب الخمس

قام المقدم الأمريكي والكاتب جاري تشامبان بتأليف كتاب لغات الحب الخمس، أحد أهم الكتب المتعلقة في عالم العلاقات العاطفية، والذي ترجم إلى أكثر من 40 لغة حول العالم، وبيع منه أكثر من 10 ملايين نسخة، ويناقش الكتاب من خلاله كيفية المحافظة على الحب وتنميته من بعد مرحلة الوقوع به.

وفي كتاب لغات الحب الخمس قام غاري بتحديد خمس لغات للحب، وهي لغات تعبيرية يُعبِّر فيها المحب للطرف الثاني عن حبِّه له:

  • الكلمات المشجعة.
  • الأعمال الخدمية.
  • الهدايا.
  • تخصيص الوقت.
  • التواصل البدني.

وأكد الكاتب أن موازنة الشريك بين عقله وعاطفته هي من أسس نجاح العلاقة، وأن الحب هو المحفز الأساسي لأي علاقة.

ماذا يحدث بالحب بعد الزواج؟

بدأ غاري من خلال كتاب لغات الحب الخمس، حوارًا صحيًّا مع أحد معارفه الذي فشل في العديد من ارتباطاته، بالرغم من أن زواجه الأول كان أفضلها، إلا أنه ومع ذلك لم يتكلل بالنجاح رغم استمراره إلى عشر سنوات، وأسفر عن طفل واحد، وهذا يعود لأن شريكته أولت كل الاهتمام إلى الطفل الجديد، وهو لن يتمكن من تفهم هذه النقطة، أما الزواج الثاني فكان في الحقيقة ساحة معركة مجهزة بالكامل لهم.

وعندما أقدم على قرار الزواج الثالث اعتقد أنه من المفترض أن تكون الأمور على عكس ما حدث سابقًا، إلا أن الأمور ازدادت سوءًا ولن تتمكن شريكته من تقبل شخصيته، وبدأت في انتقاد أبسط تصرفاته، ومن هنا بدأت مشاعر الكره بالنمو في داخلها.

هل يُعقل أن الجميع يملّ بعد الزواج؟

يطرح الكتاب عدة تساؤلات حول الأشخاص القادرين على الاستمرارية في علاقاتهم  حتى بعد مرور مدة على زواجهم، فَهَل يُعقل أنهم في الحقيقة قادرين بشكل كامل على الاستمرارية؟

في الواقع يقع كل حِمل الاستمرارية على الشركاء الاثنين، من ناحية طريقة تعاملهم واستخدامهم للغات الحب، وتناغم فهمهم لاحتياجات بعضهم وتقديرها، إِذْ إن هذه اللغات تسهل على الناس علاقاتهم وتبسطها، بل وتجعل منها سبيلًا للعيش بطريقة أجمل.

أكد كتاب لغات الحب الخمس أن كل شريك يحتاج لغة حب مختلفة عن الآخر، لذلك عليك معرفة اللغة التي تلائم رفيق دربك، وتتدرب عليها حتى تتقنها.

الوقوع في الحب

نبضات قلب سريعة، واتساع ملحوظ في بؤبؤ العين، وسعادة غامرة تتملكك، تشعر وكأن المكان لا يسعك من فيض فرحتك، فَعند مكوثك في تلك الأعراض إلى وقت معين تأكد أن الحب طرق بابك، تصبح ذلك المهووس في حبيبك، وتنتظر في الدقيقة والثانية لحظات صحوه من النوم حتى تبدأ يومك معه، ورغم مختلف المشاكل والمشاجرات التي تطرأ عليكم، تبقى ترى هذا الشريك هو الأفضل والأجمل.

ولكن بعد عدة تجارب ودراسات تبين أن هوس الحب والرومانسية يبدأ بالتلاشي بعد سنتين من بدء العلاقة، وهذا بالعودة إلى دراسة قامت بإجرائها دكتورة علم النفس دوروثي تينوف.

هل تعتقد عزيزي القارئ أن الحب الحقيقي يجمع بين العقل والعاطفة؟، وما هي لغتك المفضلة في التعبير عن الحب؟  شاركنا رأيك ضمن التعليقات أدناه، وأنصحك الآن بالاستماع إلى كتاب “لغات الحب الخمس” المتاح على تطبيق وجيز.

 

هل حمّلت تطبيق وجيز من قبل؟ حمّله الآن بشكل مجاني ثم اشترك وتمتع بخصم 25% على الاشتراكات السنوية بالاعتماد على كود خصم BLOG25 ولا تنسى بأنه يمكنك التمتع بالاستخدام المجاني الذي يُتيح لك الاستماع المجاني لكتاب واحد يوميًا.

24450cookie-checkكتاب لغات الحب الخمس | ما هي طريقتك في التعبير عن الحب؟

اترك تعليقاً

لن يتم نشر أو إظهار الإيميل الخاص بك.

إرسال التعليق